الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

الدم الحاصل ليس من صفات دم الحيض
رقم الفتوى: 136746

  • تاريخ النشر:الأحد 2 رجب 1431 هـ - 13-6-2010 م
  • التقييم:
5943 0 316

السؤال

أصبت بهرش يكثر في الليل في المنطقة التناسلية وأهرش بدون وعي ليلا فأجد علامة في ملابسي مكان الحك تكون صفراء وأحيانا بنية مائلة للسواد فأغسل ملابسي فقط و لكني أخشى أن تكون في حكم الدورة ويغلب علي الظن أنه مجرد بسبب الهرش ولكنني أريد أن أبرئ ذمتي و خاصة أنه يتكرر كثيرا خلال الشهر وليس له رائحة الدم المعروفة.

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

 

فما دام هذا الذي ترينه في ثيابك إنما هو من أثر الحك فلا شيء عليك ولا يكون حيضا، فالصفات التي ذكرتها ليست صفات الدم، ثم إن رأيت في ثيابك شيئا من الدم وكان يسيرا مما ينشأ عن هذا الحك فإنه يعفى عنه ولا يلزمك غسله، وانظري لبيان ما يعفى عنه من النجاسات الفتوى رقم:  134899.

والله أعلم.  

مواد ذات صلة

الفتاوى

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: