الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أكل الحرام من موانع إجابة الدعاء
رقم الفتوى: 13728

  • تاريخ النشر:السبت 6 ذو القعدة 1422 هـ - 19-1-2002 م
  • التقييم:
19433 0 447

السؤال

-هل يستجاب دعاء المسلم الذي يتعاطى التبغ?

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد:

فقد روى مسلم في صحيحه عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال :
" أيها الناس إن الله طيب لا يقبل إلا طيبا،ً وإن الله أمر المؤمنين بما أمر به المرسلين فقال : " يا أيها الرسل كلوا من الطيبات واعملوا صالحاً إني بما تعملون عليم " وقال : " يا أيها الذين آمنوا كلوا من طيبات ما رزقناكم " ثم ذكر الرجل يطيل السفر، أشعث أغبر، يمد يديه إلى السماء يا رب يا رب ، ومطعمه حرام، ومشربه حرام، وملبسه حرام، وغذي بالحرام، فأنى يستجاب لذلك " .
وقد جعل النبي صلى الله عليه وسلم من موانع استجابة الدعاء أن يكون المشروب حراماً، وهذا عام يشمل ما كان حراماً لذاته، وما كان حراماً بكسبه ، والتبغ حرامٌ لذاته، فإنه مضر والقاعدة الشرعية تقول : " لا ضرر ولا ضرار " فكل ما أضر حرام ، ومن أراد أن يستجيب الله له الدعاء فعليه أن يجتنب الحرام في المطعوم والمشروب والملبوس .
والله أعلم .

مواد ذات صلة

الفتاوى

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: