الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

حكم الدخول على الزوجة الحائض يوم الزفاف
رقم الفتوى: 13911

  • تاريخ النشر:الأربعاء 15 ذو الحجة 1422 هـ - 27-2-2002 م
  • التقييم:
18693 0 261

السؤال

السلام عليكم.لدي سؤال مهم أرجو الاهتمام به فأنا أردت أن أعرف إذا كانت المرأة في الحيض (الدورة الشهرية) وأراد زوجها أن يعاشرها وكان هذا أول مرة لها فكيف تستطيع أن تعرف أنها مازالت بكراً أم أصبحت امرأة وهي مازال بها الحيض؟.فأرجو الإجابة على هذا السؤال من فضلكم وجزاكم الله ألف ألف ألف خير وسدد في الخير خطاكم. أرجو المساعدة.

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد:


فلا يجوز لمسلم أن يطأ زوجته في فرجها وهي حائض باتفاق المسلمين، وانظر الجواب رقم: 8958.
ومن كانت زوجته في ليلة الزفاف حائضاً، فليمتنع وجوباً عن وطئها حتى تطهر، وله مباشرتها والتمتع بسائر جسدها دون الفرج أثناء حيضها، ومن علم من نفسه أنه قد لا يستطيع كبح جماح شهوته في أول ليلة، فليؤخر الدخول على أهله، حتى تكون في حال طهر.
والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: