الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

معاني التوسل بالأضرحة... والبديل المشروع
رقم الفتوى: 14955

  • تاريخ النشر:الثلاثاء 20 محرم 1423 هـ - 2-4-2002 م
  • التقييم:
11754 0 338

السؤال

ما حكم التوسل بالأضرحة؟

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد:

فالتوسل بالأضرحة يراد به معنيان:
الأول: دعاء أصحابها والاستغاثة بهم في الشدائد، والفزع إليهم في النوائب، وغير ذلك من ألوان العبادات، كالطواف والنذر والذبح لها، وهذا من الشرك الأكبر المخرج من ملة الإسلام، وذلك لما فيه من عبادة غير الله تعالى.
الثاني: دعاء الله بجاه أصحابها، كأن يقول: اللهم اغفر لي بجاه فلان، أو بحق فلان، وهذا توسل بدعي، لعدم وروده عن النبي صلى الله عليه وسلم، ولا عن أحد من أصحابه رضي الله عنهم.
والتوسل المشروع هو التوسل إلى الله تعالى بأسمائه الحسنى، وصفاته العلى، أو توسل الإنسان بعمله الصالح، أو بدعاء الرجل الحي الصالح، وانظر في ذلك الفتوى رقم: 4414، والفتوى رقم: 3835.
والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: