الخلع بغير عوض وهل للمرأة المطالبة بما أنفقته في البيت من مالها - إسلام ويب - مركز الفتوى
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

الخلع بغير عوض وهل للمرأة المطالبة بما أنفقته في البيت من مالها
رقم الفتوى: 157973

  • تاريخ النشر:الخميس 1 رجب 1432 هـ - 2-6-2011 م
  • التقييم:
8095 0 295

السؤال

الموضوع الخلع: طلبت زوجة ابني الخلع، وأثناء الخلع لم يطلب ابني أي شيء من المال، أو الذهب لعدم معرفته عن الخلع, وقد أخذت الزوجة كل الذهب من البيت بدون استشارته, مع العلم أن الذهب أعطي من طرفنا فهل نستطيع استرجاع الذهب حسب الشريعة؟ علما أنه مضى أكثر من عام على انفصال ابني وزوجته السابقة المقيمين في بريطانيا نظرا لمصاريف المعيشة الغالية في بريطانيا وقد ساهمت الزوجة في مصاريف المنزل بمبلغ ثابت كل شهر تطوعا منها دون أن تضع شروطا لاسترجاع هذا المبلغ في ذلك الوقت والآن تطالب باسترجاع المبالغ.

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فقد تضمن سؤالك مسألتين:

المسألة الأولى: الخلع بغير عوض، فإذا تلفظ ابنك بالخلع من غير تحديد عوض عليه فإن قصد بذلك طلاقها وقعت طلقة رجعية، وإن لم يقصد الطلاق لم يقع شيء، وقد سبق هذا التفصيل بالفتوى رقم: 146619. والعوض ركن من أركان الخلع، كما بينا بالفتوى رقم: 13702.

وإذا لم يتلفظ بالخلع أصلا فلا يقع شيء من باب أولى

 والذهب الذي يعطيه الزوج لزوجته لا يخرج عن ثلاثة أحوال بيناها بالفتوى رقم: 97326.

المسألة الثانية: ما تنفقه المرأة من مصاريف في بيت زوجها، فإن كانت أنفقتها على سبيل التبرع كما يظهر في هذه الحالة فليس لها الحق في الرجوع فيها، ولمزيد الفائدة يمكنك مراجعة الفتوى رقم: 34771.

 والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: