لا فرق بين الدعاء للميت عند قبره أو بعيدا عنه - إسلام ويب - مركز الفتوى
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

لا فرق بين الدعاء للميت عند قبره أو بعيدا عنه
رقم الفتوى: 158955

  • تاريخ النشر:السبت 17 رجب 1432 هـ - 18-6-2011 م
  • التقييم:
15080 0 286

السؤال

هل الدعاء يصل الميت من أي مكان؟ وما الفرق في الدعاء عند القبر والبعد عن القبر في أي مكان آخر كالمسجد، أو المنزل؟.

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، وبعد:
فدعاء المسلم من أي مكان لأحد من موتى المسلمين ينفعه بلا شك ولا خلاف، قال أبو جعفر الطحاوي في عقيدته: وفي دعاء الأحياء وصدقاتهم منفعة للأموات، والله تعالى يستجيب الدعوات ويقضي الحاجات. اهـ.
قال ابن أبي العز في شرحه: دل على انتفاع الميت بالدعاء إجماع الأمة على الدعاء له في صلاة الجنازة، والأدعية التي وردت بها السنة في صلاة الجنازة مستفيضة، وكذا الدعاء له بعد الدفن. اهـ.
ولا فرق بين الدعاء له عند قبره، أو بعيدا عنه، إلا من حيث أن الدعاء عند قبره فيه فضيلة أخرى، وهو زيارة القبور، فهي سنة مستقلة تنفع الزائر بالذكرى والعظة، والمزور بالإيناس. وراجع في ذلك الفتاوى التالية أرقامها: 741058523 55046.
والله أعلم. 

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: