حكم الجماع عند انعدام الماء أو عدم القدرة على استعماله - إسلام ويب - مركز الفتوى
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

حكم الجماع عند انعدام الماء أو عدم القدرة على استعماله
رقم الفتوى: 170623

  • تاريخ النشر:الثلاثاء 9 صفر 1433 هـ - 3-1-2012 م
  • التقييم:
14519 0 281

السؤال

في بلدتي يكون الماء باردا جداً ولا أستطيع تدفئته في غالب الأحيان، فماذا أفعل إن أتيت زوجتي؟.

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد:

فإذا قدر أنك أصبت جنابة وكنت لا تستطيع الغسل بسبب برودة الماء الشديدة بحيث تخشى من استعماله مشقة شديدة كحدوث مرض أو زيادته ونحو ذلك، ولا تجد ما تسخنه به فإن عليك أن تتيمم ولا حرجَ عليكَ في ذلك، ولا تطالب بالكف عن الجماع لعدم استطاعتك الغسل، فقد نص أهل العلم على أنه يجوز لعادم الماء ابتداء أن يجامع زوجته مع علمه بعدم وجود الماء، على الراجح، كما بيناه في الفتوى رقم: 58700.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: