الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

حكم خروج المرأة بالكحل وما شابهه مع كشف الوجه

  • تاريخ النشر:الأربعاء 13 جمادى الأولى 1433 هـ - 4-4-2012 م
  • التقييم:
رقم الفتوى: 176985
52863 0 270

السؤال

ما حكم وضع خافي العيوب على الوجه؟
ما حكم وضع كحل للعيون؟
ما حكم وضع ماسكارا على الرموش؟
أفتوني في هذه الحالات عند الخروج من المنزل بدون ستر الوجه؟

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد:

 فإن إخفاء العيوب أو سترها بوضع شيء عليها لا حرج فيه إذا لم يكن بقصد التدليس أو الغش بإخفائها عن الخاطب، وأما وضع الكحل في العينين وكذلك ما يسمى بالمسكار فهما من الزينة التي اختلف أهل العلم في خروج المرأة بها وإبدائها؛ نظرا لاختلافهم في كونها من الزينة الظاهرة التي ‏يجوز إبداؤها، أو من الزينة الباطنة التي يجب سترها عن الأجانب.‏ وانظري الفتوى: 158427.
والمفتى به عندنا هو وجوب ستر المرأة وجهها عند الخروج على كل حال.

وإذا وضعت المرأة الكحل أو ما يسمى بالمسكار فلا يجوز لها الظهور أمام الأجانب كما سبق بيانه في الفتوى رقم:   47376 وما أحيل عليه فيها.
والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: