الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

حكم قراءة القرآن على ثياب الميت
رقم الفتوى: 178021

  • تاريخ النشر:الأحد 1 جمادى الآخر 1433 هـ - 22-4-2012 م
  • التقييم:
11235 0 400

السؤال

هل تجوز قراءة القرآن على ملابس الميت بعد موته بثلاثة أيام؟.

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد:

فقراءة القرآن على ثياب الميت لم يرد بها دليل وهي من البدع والواجب تجنبها، وينبغي أن يفعل بدلها ما ثبت أنه ينفع الميت فى قبره من دعاء وصدقة عنه، لأن ثوابهما يصل للميت إجماعا، وذهب بعض أهل العلم إلى أن الميت ينتفع بكل طاعة فعلها الشخص الحي وأهدى له ثوابها، وراجع التفصيل في الفتوى رقم: 69795.

فهو على هذا ينتفع بتلاوة القرآن إذا أهدي له ثوابها، ولكن الواجب أن تكون على الوجه المشروع، لا أن تكون على النحو الوارد في السؤال، وضابط البدعة سبق بيانه في الفتوى رقم: 631.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: