الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

لا حرج على من لم يدع بدعاء رؤية الهلال لعدم رؤيته له
رقم الفتوى: 180033

  • تاريخ النشر:الإثنين 1 رجب 1433 هـ - 21-5-2012 م
  • التقييم:
6381 0 289

السؤال

نحن في المنازل لا نرى الهلال، فكيف نقول الدعاء الخاص برؤية الهلال؟ وجعلكم ذخراً للإسلام والمسلمين.

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد:

فإن من السنة لمن يرى الهلال أن يدعو بالدعاء المأثور عن النبي صلى الله عليه وسلم، فقد روى الترمذي وغيره أنه صلى الله عليه وسلم كان إذا رأى الهلال قال: اللهم أهله علينا باليمن والإيمان والسلامة والإسلام ربي وربك الله. صححه الألباني.

وإذا لم يره الشخص في الليلة الأولى فيمكن له أن يسعى في رؤيته في الليلة الثانية أو الثالثة، وإذا رآه في أي منهما دعا، جاء في تحفة الأحوذي عند شرح الحديث المذكور: وهو ـ أي الهلال ـ يكون من الليلة الأولى والثانية والثالثة.

فيمكن لكم أن تخرجوا من البيوت ـ إذا شئتم ـ لرؤية الهلال والدعاء عند رؤيته ما دام هلالا، ولا حرج عليكم إذا لم تفعلوا، فالدعاء عند رؤية الهلال ليس بواجب.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: