هل ينال الثواب من خرج مؤجرا لسيارته في تشييع الجنازة - إسلام ويب - مركز الفتوى
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

هل ينال الثواب من خرج مؤجرا لسيارته في تشييع الجنازة
رقم الفتوى: 182755

  • تاريخ النشر:الثلاثاء 14 شعبان 1433 هـ - 3-7-2012 م
  • التقييم:
3268 0 201

السؤال

لو أخذ المشيعون كراء السيارات، فهل ينقص ثوابهم من الأجر أم لا؟.

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد:

فإذا كنت تقصد بالمشيعين مشيعي الجنازة فالجواب أن تشييع الجنازة وكراء السيارات أمران منفصلان وليسا متعارضين، فمن خرج مؤجرا لسيارته وليس له غرض غير ذلك لم يكن مشيعا للجنازة، ومن خرج مشيعا للجنازة، وقبل خروجه أو بعده استؤجرت منه سيارته لنقل الجنازة أو لغرض آخر، فإن ذلك لا يضيع به أجر تشييع الجنازة، ولكنه إذا خرج بنية خالصة ولم يشرك مع تشييع الجنازة عملا دنيويا آخر، فلا شك أن ذلك أفضل، قال القرطبي في التفسير عند قول الله تعالى: ليس عليكم جناح أن تبتغوا فضلا من ربكم ـ ففي الآية دليل على جواز التجارة في الحج للحاج مع أداء العبادة، وأن القصد إلى ذلك لا يكون شركاً ولا يخرج به المكلف عن رسم الإخلاص المفترض عليه.. أما إن الحج دون تجارة أفضل، لعروها عن شوائب الدنيا وتعلق القلب بغيرها.

وانظر الفتويين رقم: 48813، ورقم: 138159

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: