الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

سورة البقرة وأذكار طرفي النهار حفظ من السوء
رقم الفتوى: 18755

  • تاريخ النشر:الخميس 24 ربيع الآخر 1423 هـ - 4-7-2002 م
  • التقييم:
6201 0 283

السؤال

استيقظت باكراً فوجدت ثلاثة بناتي من أولادي واقدامهن محناة بالحنة مع العلم بعدم تدخل أي فرد من أفراد الأسرة في عمل ذلك ولا أعلم من أين هذه الحنة فماذا أفعل ؟

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد:

فأوصي أخي السائل بتقوى الله تعالى والمحافظة على أداء الصلوات في أوقاتها.
وإذا كان يخشى أن تكون هذه الحناء التي وجدها في أقدام بناته ولا يعرف مصدرها، إذا كان يخشى أن يكون مصدرها غير الإنس فإن عليه أن يلتزم قراءة سورة البقرة في بيته، فإن البيت الذي تقرأ فيه لا تدخله الشياطين.
وعليك أخي بأذكار الصباح والمساء، وعلمها لبناتك حتى يحفظنها ويداومن عليها، فإن من داوم عليها يحفظه الله تعالى من شر ما يخاف ولا تقربه الشياطين، وهي موجودة ومطبوعة في كتيبات صغيرة.
وكذلك أذكار الدخول والخروج وأذكار النوم والطعام والخلاء.... فهذه الأذكار فيها من الفوائد مالا يحصى فهي عبادة وذكر لله تعالى، ودعاء له... وحفظ لك من كل ما تخشى، قال تعالى:يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اذْكُرُوا اللَّهَ ذِكْراً كَثِيراً [الأحزاب:41]. وقال تعالى:وَقَالَ رَبُّكُمُ ادْعُونِي أَسْتَجِبْ لَكُمْ [غافر:60].
وإذا داومت عليها سيطمئن قلبك وينشرح صدرك قال تعالى:الَّذِينَ آمَنُوا وَتَطْمَئِنُّ قُلُوبُهُمْ بِذِكْرِ اللَّهِ أَلا بِذِكْرِ اللَّهِ تَطْمَئِنُّ الْقُلُوبُ [الرعد:28].
ولا مانع من أن يكون مصدر هذه الحناء هو بعض الجيران والأقارب يريدون بذلك الإحسان أو المزاح، وعلى كلٍ فلا داعي للقلق لأن عندك بحمد الله ما يمكن أن تتوقى به من كل ما يضر وهو ما أرشدناك إليه.
والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: