حكم الرجوع عن يمين الطلاق - إسلام ويب - مركز الفتوى
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

حكم الرجوع عن يمين الطلاق
رقم الفتوى: 192475

  • تاريخ النشر:الأحد 19 محرم 1434 هـ - 2-12-2012 م
  • التقييم:
6313 0 273

السؤال

أريد أن أسألكم وأرجو منكم إجابتي بسرعة إن سمحتم.
ما حكم إذا قال لي زوجي: " والله العظيم تكونين طالقا إذا ذهبت لعملك" ثم سمح لي بالعودة إلى العمل؟
مع العلم أنه كان شديد الغضب ساعة قول هذا.

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد:

فهذه الصيغة : "تكونين طالقا" تعليق الطلاق على خروجك للعمل، مؤكد باليمين بالله تعالى فإذا خرجت للعمل وقع الطلاق، ولا يملك زوجك التراجع عن يمينه ، وهذا المفتى به عندنا على مذهب جمهور العلماء خلافا لشيخ الإسلام ابن تيمية (رحمه الله) الذي يرى عدم وقوع الطلاق المعلق إذا قصد به التهديد أو المنع أو الحث أو التأكيد، وأنّه يمكن حلّه بكفارة يمين ، وانظري الفتوى رقم : 19162

ويرى أيضا شيخ الإسلام ابن تيمية أنه يمكنه الرجوع عن التعليق إذا كان يقصد وقوع الطلاق عند خروجك للعمل ، قال الشيخ ابن عثيمين (رحمه الله) : "
مسألة: إذا علق طلاق امرأته على شرط، فهل له أن ينقضه قبل وقوع الشرط أو لا؟ مثاله: أن يقول لزوجته: إن ذهبتِ إلى بيت أهلك فأنت طالق، يريد الطلاق لا اليمين، ثم بدا له أن يتنازل عن هذا، فهل له أن يتنازل أو لا؟ الجمهور يقولون: لا يمكن أن يتنازل؛ لأنه أخرج الطلاق مِنْ فِيهِ على هذا الشرط، فلزم كما لو كان الطلاق منجزاً. وشيخ الإسلام يقول: إن هذا حق له فإذا أسقطه فلا حرج " الشرح الممتع على زاد المستقنع - (13 / 127)

وننصح بعرض المسألة على المحكمة الشرعية أو على من تمكنك مشافهته من أهل العلم الموثوق بهم.
 

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: