حكم قراءة الإخلاص والمعوذتين دائما بعد الدعاء الجماعي عند انتهاء مجلس إطعام - إسلام ويب - مركز الفتوى
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

حكم قراءة الإخلاص والمعوذتين دائما بعد الدعاء الجماعي عند انتهاء مجلس إطعام
رقم الفتوى: 211504

  • تاريخ النشر:الإثنين 16 شعبان 1434 هـ - 24-6-2013 م
  • التقييم:
3526 0 207

السؤال

ما حكم قراءة الإخلاص والمعوذتين دائما بعد الدعاء الجماعي عند انتهاء مجلس إطعام ـ عزومة؟.

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد:

فلا شك أن قراءة القرآن فيها خير كثير وفضل عظيم، وأن الدعاء هو العبادة ـ كما هو معلوم عند المسلم ـ وقد بينا في الفتوى رقم: 10137، أن الاجتماع للدعاء وقراءة القرآن لا حرج فيه إذا لم يتخذ عادة وسنة في أوقات محددة.

وإذا اتخذ عادة وسنة راتبة وفي أوقات محددة، فإنه يصير بدعة يجب الابتعاد عنها، وللفائدة يرجى مراجعة الفتوى رقم: 8381.

ولذلك، فإذا اتخذت قراءة الإخلاص والمعوذتين سنة لازمة في الأوقات المذكورة، فإنها تكون بدعة يجب الابتعاد عنها، وإذا فعلت عرضا أو من وقت لآخر، فلا حرج فيها إن شاء الله تعالى.
والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: