الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

الصلاة بغير وضوء معصية عظيمة
رقم الفتوى: 21633

  • تاريخ النشر:الأربعاء 20 جمادى الآخر 1423 هـ - 28-8-2002 م
  • التقييم:
26930 0 439

السؤال

بسم الله الرحمن الرحيم السلام عليكم ورحمةالله وبركاتهالسؤال هو:أصلي وأنا على فراشي نائم أقوم وأصلي من غير وضوء لما أقوم صباحاً احس أني صليت ومرة أخي رآني هل علي ذنب على هذا ؟ وشكرا..........

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد:

فإن المراد من السؤال غير واضح.. ومع ذلك نقول: من شروط صحة الصلاة الطهارة من الحدثين الأصغر والأكبر، فقد روى مسلم أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: لا يقبل الله صلاة بغير طهور.
ومن صلى متعمداً بغير وضوء فقد ارتكب معصية كبيرة وأساء إساءة عظيمة؛ بل قد نص بعض العلماء على كفره والعياذ بالله، فعليك بالتوبة والاستغفار من هذا المنكر الشنيع واستشعار مراقبة الله المطلع على حالك، ويجب عليك أداء الصلاة في جماعة في المسجد إن كنت ممن تجب عليهم صلاة الجماعة، وما صليته من صلوات بهذه الصورة يلزمك قضاؤه.
والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: