الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

حكم لبس زي العمل خارج نطاق العمل
رقم الفتوى: 232402

  • تاريخ النشر:الأربعاء 15 صفر 1435 هـ - 18-12-2013 م
  • التقييم:
2186 0 129

السؤال

يسلم لي في العمل زي، فهل يجوز أثناء ارتدائه في العودة والذهاب للعمل القيام بأمور شخصية مثل الشراء وغيره.

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد:

فلا بأس بلبس زي العمل خارج نطاق العمل؛ كالتسوق وقضاء الحاجات العامة والرسمية وغير ذلك إن كانت الشركة تأذن بهذا، سواء حصل الإذن  بسبب العرف المهني للعمال بترخيص ‏الشركات لهم بذلك، لأن الإذن العرفي كالإذن الحكمي ما لم تنص أنظمة الشركة على خلافه، أم حصل بإذن خاص لك أو عام ‏لعمال الشركة، لأن إدارة الشركة هي التي تقدر المصلحة والمفسدة في ظهور موظفيها في طواقمها ـ بدلاتها ـ في تلك الأماكن، ‏سواء كان الزي هبة مشروطة للموظف أم ملكا للشركة أمانة بيد العامل، لأن المسلمين على شروطهم محافظون، ولأماناتهم ‏راعون، وللمزيد في تقرير ذلك وأدلته انظر الفتاوى التالية أرقامها: 99378، 72470، 5763. ‏ 

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: