حقيقة عمل البنوك الربوية - إسلام ويب - مركز الفتوى
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

حقيقة عمل البنوك الربوية
رقم الفتوى: 24357

  • تاريخ النشر:الخميس 25 شعبان 1423 هـ - 31-10-2002 م
  • التقييم:
3963 0 270

السؤال

بسم الله الرحمن الرحيمأرغب في الاستفسار عن كيفية تصنيف العلماء لأموال البنوك تحت بند الربا . كما أحب أن أعلم ما سندهم في هذا .وهل هناك اختلاف بين العلماء فى هذا الشأن ؟وأتمنى إجابة مقنعة للعقل حتى أتمكن من إنهاء الخلاف بيني وأمي في هذا الشأن و جزاكم الله خيرا .

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد:

فإن حقيقة عمل البنك الربوي هي أنه يقوم بالمتاجرة في الديون، فهو مدين للمودعين، ودائن للمقترضين، يأخذ من هذا ويعطيه فائدة، ويعطي الآخر ويأخذ منه فائدة أعلى، وليس من حق البنك قانوناً أن يتعامل بالبيع والشراء إلا في حدود ضيقة جداً، كأن يبيع رهناً لمدين معسر، وما شابه ذلك مما لا يعد المقصود منه البيع والشراء، وبهذا يكون تصورنا لعمل البنك الربوي واضحاً، فهو لا يخرج عن التعامل بالقروض الربوية الظاهرة الواضحة، وكل معاملات البنك الربوي تدور في هذا الفلك، سواء كانت شهادات استثمارية أو أسهماً أو سندات، وقد سبق بيان معنى الربا وأنواعه في الأجوبة التالية أرقامها: 13533 17223 21062 14786
ولا يمكننا في مثل هذه الفتوى الإحاطة بكل أنشطة البنوك التجارية لكننا نقول: الأصل في كل معاملات البنوك الربوية هي الاقتراض والإقراض بفائدة.
والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: