وُكِلَ بالتصرف بفوائد بنكية هل يصرفها لنفسه أم لا - إسلام ويب - مركز الفتوى
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

وُكِلَ بالتصرف بفوائد بنكية هل يصرفها لنفسه ؟ أم لا؟
رقم الفتوى: 25064

  • تاريخ النشر:الخميس 10 رمضان 1423 هـ - 14-11-2002 م
  • التقييم:
3734 0 187

السؤال

السلام عليكمأخي قدم لي مالاً متأتيا من فائض بنكي وقال لي انظر كيف تتصرف فيه، فالرجاء إرشادي وهل أستطيع استعماله؟والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد:

فاعلم أولاً أنه لا يجوز لأخيك أن يضع ماله في بنك ربوي، أما بالنسبة للفوائد الربوية فإنها تصرف للفقراء وفي مصالح المسلمين العامة بنية التخلص من المال الحرام، وعلى هذا فإذا كنت فقيرًا جاز لك أن تأخذ المال بعضه أو كله حسب حاجتك، وإلا فاصرفه على النحو الذي بيناه لك.
ولمزيد من الفائدة راجع الفتاوى ذوات الأرقام التالية:
14230 -
2489 -
4023.
والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: