حكم لعب الكرة بالقرب من حوائط كتبت عليها آيات من القرآن - إسلام ويب - مركز الفتوى
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

حكم لعب الكرة بالقرب من حوائط كتبت عليها آيات من القرآن
رقم الفتوى: 252364

  • تاريخ النشر:الخميس 9 رجب 1435 هـ - 8-5-2014 م
  • التقييم:
5934 0 214

السؤال

جزاكم الله خيرًا على هذا الموقع الرائع. إخواني: في ساحة مدرستنا مرسوم على الجدار آيات، واسم الله، وعندما يلعبون كرة القدم، أحيانًا تأتي الكرة على الكلام الذي يذكر فيه الله، وهو موجود وراء المرمى، والآخر يبعد عنه قليلًا، وقد قمت بالتنبيه, فما حكم من يلعب؟ وهل يتحمل وزرها الذي كبتها -جزاكم الله خيرًا-؟

الإجابــة

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله، وصحبه، أما بعد:

 فقد نقل النووي -رحمه الله- في التبيان إجماع المسلمين على وجوب تعظيم القرآن على الإطلاق، وتنزيهه، وصيانته، واحترامه، كما كره جمهور الفقهاء كتابة القرآن في الأماكن التي هي مظنة أن يهان فيها، كالجدران، والستور، وعللوا ذلك باحتمال حصول الإهانة، وحرموا كتابته في الأماكن التي يهان فيها حقيقة.

قال البهوتي- رحمه الله- في كشاف القناع: وتكره كتابته -أي: القرآن- في الستور، وفيما هو مظنة بذلة. انتهى.

وقال أيضًا: ولا تكره كتابة غيره -يعني القرآن- من الذكر فيما لم يدس، وإلا كره شديدًا، ويحرم دوسه -أي: الذكر- فالقرآن أولى. انتهى.

وعليه، فإذا  كان اللعب في هذا المكان سيؤدي إلى امتهان الآيات، واسم الله تعالى بالكرة، فلا يجوز اللعب فيه.

وعلى المسؤولين في المدرسة منع كل ما من شأنه امتهان هذا المكتوب، أو أن يمحوه.

وللفائدة يرجى مراجعة هاتين الفتويين: 23572، 106972.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: