الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

هواجس الاستهزاء بالناس هل فيها إثم
رقم الفتوى: 254977

  • تاريخ النشر:الأربعاء 29 رجب 1435 هـ - 28-5-2014 م
  • التقييم:
4904 0 146

السؤال

تأتيني أحاديث في نفسي من الاستهزاء بالناس، وأحيانا أحاول أن لا أضحك، لكنني أضحك وأستعيذ من الشيطان، تعبت من هذا الشيء، فهل علي إثم؟ وهل هي من الشيطان؟.

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد:

فليس في هذا الأمر إثم ما دمت تجاهد نفسك في الإعراض ولم تتكلم به، وعليك بالتعوذ من الشيطان فهو مصدر النزغات والوساوس، وقد قال الله تعالى: وَإِمَّا يَنْزَغَنَّكَ مِنَ الشَّيْطَانِ نَزْغٌ فَاسْتَعِذْ بِاللَّهِ إِنَّهُ هُوَ السَّمِيعُ الْعَلِيمُ {فصلت: 36}.

وأشغل نفسك بالتعلم والعمل المثمر عن التفكير في هذه الأمور والوسوسة فيها، فإن الإعراض عنها من أنجع الوسائل العلاجية لها.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: