الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

من شك بأنه أتى بما يبطل الصلاة
رقم الفتوى: 259426

  • تاريخ النشر:الأحد 2 رمضان 1435 هـ - 29-6-2014 م
  • التقييم:
3938 0 218

السؤال

صليت فرضاً نسيت ما هو، وكنت قد عملت ما أشك أنه يبطل الصلاة، لكن قلت سأسأل عنه، ولإهمالي وكسلي لكتابة السؤال تذكرت هذه الحادثة بعد مدة، وأنا ناسية ما العمل الذي أريد أن أسأل عنه، ونسيت ما هي الصلاة، لكن أغلب ظني أنها العشاء. فهل أعيدها حتى أرتاح؟

الإجابــة

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله وصحبه، أما بعد:           

 فإذا كنت تشكين في كونك قد فعلت ما يبطل صلاتك, فهذه الصلاة تعتبر صحيحة, لأن الأصل صحتها حتى يثبت البطلان بيقين, وبالتالي فلا تشرع لك إعادتها , وقد ذكرنا في الفتوى رقم : 6403. مبطلات الصلاة مفصلة، فراجعيها إن شئت.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: