حكم الدعاء بغير الأدعية المأثورة - إسلام ويب - مركز الفتوى
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

حكم الدعاء بغير الأدعية المأثورة
رقم الفتوى: 265096

  • تاريخ النشر:الأحد 28 شوال 1435 هـ - 24-8-2014 م
  • التقييم:
10078 0 142

السؤال

يا فضيلة الشيخ: أنا أكتب شعرا، ومنه شعر إسلامي مثل: أدعوك ربي لا أدعو سواك .. من لي سواك بهذا الكون يرعاني ـ وعندما أدعو الله في صلاة الوتر والسجود أستخدمه في الدعاء، فهل يجوز ذلك؟.

الإجابــة

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله وصحبه، أما بعد:

فإنه لا مانع من الدعاء بما ليس فيه إثم ولا اعتداء ولا مخالفة للعقيدة، ولكن الأولى هو الدعاء بالمأثور عن الرسول صلى الله عليه وسلم أو غيره من الرسل، فهو قد أوتي جوامع الكلم، وقد ثبت عنه وعن غيره من الرسل عدة أدعية في التضرع والابتهال إلى الله تعالى، فهي أولى وأفضل مما يؤثر عن غيرهم قطعا، ويدل لجواز الدعاء بغير ذلك مما لم يشتمل على الاعتداء أو الدعاء بالإثم أو قطع الرحم، إقرار النبي صلى الله عليه وسلم لبعض الصحابة في دعائهم وذكرهم بغير المأثور، وعموم حديث مسلم: يستجاب للعبد ما لم يدع بإثم أو قطية رحم.

وراجع الفتاوى التالية أرقامها: 51644، 49055، 50922، 54266

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: