الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

هيئة الشرب جالسا
رقم الفتوى: 265486

  • تاريخ النشر:الأربعاء 2 ذو القعدة 1435 هـ - 27-8-2014 م
  • التقييم:
6835 0 184

السؤال

شرب الماء مع عدم وضع المؤخرة على الأرض كجلوس الحمام العربي هل هو مكروه؟.

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد:

فالسنة أن يشرب المسلم وهو جالس على أي هيئة كان من هيئات الجلوس، ولم نقف على جلسة خاصة بشرب الماء، والذي ورد هو كراهة شرب الماء قائما، فقد ورد النهي عن ذلك، وثبت أيضا أن النبي صلى الله عليه وسلم شرب ماء زمزم وهو واقف، وأن عليا ـ رضي الله عنه ـ شرب وهو واقف، ووفق العلماء بين الأمرين بأن النهي للكراهة التنزيهية وليس للتحريم، وأن شرب النبي صلى الله عليه وسلم واقفا كان لبيان الجواز، وراجع فتوانا رقم: 76354، بعنوان: هل يسن شرب الماء على هيئة القرفصاء.  

وانظر أيضا الفتوى رقم: 10111.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: