الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

حكم إفشاء السر
رقم الفتوى: 27320

  • تاريخ النشر:الإثنين 11 ذو القعدة 1423 هـ - 13-1-2003 م
  • التقييم:
8230 0 273

السؤال

ماهي الأسرار الزوجية التي يجب على الزوجين عدم التحدث عنها أو الإفصاح عنها أمام الآخرين؟ أريد شرحاً مفصلاً عنها؟

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد:

فقد سبقت الإجابة على حكم إفشاء ما يقع بين الزوجين من أمور الاستمتاع في الفتوى رقم:
12911.
أما إفشاء ما عدا هذا من الأسرار.. فإن كان في إفشائه ضرر أو طلب أحد الزوجين من الآخر كتمانه فلا يجوز إفشاؤه، وليس هذا خاصاً بالزوجين، وإنما هو عام لكل الناس لما خرجه أبو داود والترمذي عن جابر رضي الله عنه أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: إذا حدث الرجل ثم التفت فهي أمانة.
قال صاحب الإنصاف: قال في أسباب الهداية: يحرم إفشاء السر. وقال في الرعاية: يحرم إفشاء السر المضر.
والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: