الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

حكم من يرى في منامه نساء عاريات أو أنه يفعل الفاحشة
رقم الفتوى: 280984

  • تاريخ النشر:الثلاثاء 16 ربيع الأول 1436 هـ - 6-1-2015 م
  • التقييم:
8673 0 156

السؤال

أخي الغالي عندما أريد أن أنام يأتيني تفكير في الشهوة، وتدعوني نفسي إلى الحرام، ولكن أنا أقاطع نفسي، وأنام وأنا متوضئ أكثر الأيام، ولكن وأنا نائم أرى في أحلامي نساء عاريات أو أعمل الفاحشة.
هل هذا حرام؟ وأنا أحاول أكثر المحاولات أن لا أعصي ربي، ولكن في الأحلام لا أمتلك نفسي.
أرجو الرد على هذا الموضوع من دون تحويل.
جزاكم الله خيرا.

الإجابــة

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله وصحبه، أما بعد:

فنسال الله أن يحصن فرجك، وأن يحفظك، واعلم أن النائم مرفوع عنه التكليف، ولا يؤاخذ بما يفعل في نومه، وانظر الفتوى رقم: 259693، بعنوان: حكم ممارسة العادة السرية بين النوم واليقظة.

وننصحك بحراسة خواطرك, وألا تفكر إلا فيما يعود عليك بالنفع في دينك أو دنياك، وانظر الفتوى رقم: 150491.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: