شروط جواز المشاركة بالأسهم - إسلام ويب - مركز الفتوى
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

شروط جواز المشاركة بالأسهم
رقم الفتوى: 28305

  • تاريخ النشر:السبت 7 ذو الحجة 1423 هـ - 8-2-2003 م
  • التقييم:
10856 0 357

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته حيا الله الشيخ الكريمسؤالي هو: أنا لدي بعض من المال ويقدر ب7000 ريال سعودي وأود أن أتاجر بها وسمعت هذه الأيام عن الأسهم في شركة الاتصالات السعودية قيمة العشر أسهم 1777 ريال سعودي فهل تنصحني يا شيخ بالمشاركة في هذه الأسهم أم لا وما حكمها؟؟؟ وجزاكم الله ألف خير...

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد:

فإنه يشترط لإباحة التعامل بالأسهم شرطان :
الأول : أن يكون النشاط الذي تزاوله الشركة مباحا كتقديم الخدمات المباحة وكبيع الأجهزة والملابس والمواد المباحة والسيارات وغيرها
الثاني : ألا تكون الشركة تضع جزءاً من مال المساهمين في البنوك الربوية لأخذ الفائدة وإضافتها إلى أرباح الشركة. وهذا الأمر الأخير لا يسلم منه إلا قليل من الشركات.
فإذا تحقق الشرطان جاز لك الاستثمار في هذه الأسهم
فاسأل أهل الخبرة عندكم عن هذه الشركة لتقف على حقيقة تعاملها ونظامها المالي
وراجع الفتوى رقم: 499 - والفتوى رقم: 16724.
والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: