وساوس شيطانية لا تؤدي للكفر أو وقوع الطلاق - إسلام ويب - مركز الفتوى
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

وساوس شيطانية لا تؤدي للكفر أو وقوع الطلاق
رقم الفتوى: 287101

  • تاريخ النشر:الأحد 11 جمادى الأولى 1436 هـ - 1-3-2015 م
  • التقييم:
3162 0 109

السؤال

ممارسة العادة السرية واستحضار القرآن والأحاديث جعلني أشك في خروجي من الإسلام! وأنا متزوج، وأعمل بالخارج، وكثيرًا ما أفكر في طلاق زوجتي، ثم العودة للإسلام، ثم ردها مرة أخرى! فأفيدوني.

الإجابــة

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله، وصحبه، أما بعد:

 فهذه الوساوس الشيطانية لا يقع بها كفر أو ردة، ولا يقع بها طلاق، لكن عليك الإعراض عنها، وعدم الاستسلام لها، وراجع الفتوى رقم: 70476.

والواجب عليك: أن تقلع عن الاستمناء؛ فإنّه محرم، وعادة خبيثة مضرة، وقد سبق لنا بيان حكمه، وكيفية التخلص منه في الفتوى رقم: 7170، والفتوى رقم: 145349.
والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: