الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

حكم متابعة حساب من يضع صورا غير لائقة وصور نساء
رقم الفتوى: 288217

  • تاريخ النشر:الإثنين 19 جمادى الأولى 1436 هـ - 9-3-2015 م
  • التقييم:
6714 0 184

السؤال

يوجد حساب في تويتر ديني ينشر التغريدات الدينية.
فما حكم متابعة حسابات تضع صورا غير لائقة وصور نساء لينتشر حسابه؟
فعندما يفعل ذلك يراه من قام هو بمتابعتهم ويتابعونه، فهو ليس متأكدا إذا كان من سيتابعه يضع صورا محظورة أم لا، فما حكم ذلك؟
علماً بأنه توجد بعض المواقع يمكنك أن تتابع 40 شخصا بضغطة زر, وهو يفعل هذه الطريقة؛ حيث إنه يمكنه رؤية صورهم ولكن توجد مشقة في ذلك.
وما حكم إذا كان يقوم بمتابعة أشخاص لا يدري إذا كان يوجد محظور في صورهم أم لا؟ وبعد يوم أو يومين يقوم بإلغاء متابعتهم؟
أفيدونا أثابكم الله، وجزاكم خيراً.

الإجابــة

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله وصحبه، أما بعد:

فالواجب عدم متابعة من يضع صورا محرمة؛ كما بينا بالفتويين التالية أرقامهما: 184561، 247357.

وكونك تريد إرسال بعض الرسائل الدعوية له، لا يبيح لك التعرض للمحرم، والسلامة لا يعدلها شيء، قال ابن الجوزي في صيد الخاطر: ولأن أنفع نفسي وحدي خير لي من أن أنفع غيري وأتضرر. انتهى.

وأما متابعة جملة من الناس لا تدري أفي صورهم محرمات أم لا؟ فإن بان محرما حذفته، فلا بأس به إن شاء الله؛ فالأصل حمل حال المسلمين على السلامة، ومع هذا، فلو انتقيت من تضيفهم كان أبعد عن الشبهة.
والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: