حكم شراء اللاعب للذهب ليحصل على مال من لاعب آخر - إسلام ويب - مركز الفتوى
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

حكم شراء اللاعب للذهب ليحصل على مال من لاعب آخر
رقم الفتوى: 288442

  • تاريخ النشر:الثلاثاء 20 جمادى الأولى 1436 هـ - 10-3-2015 م
  • التقييم:
11382 0 195

السؤال

هناك لعبة إلكترونية على التليفونات المحمولة اسمها: clash of clans ـ بمعنى حروب العشائر، وكل لاعب يجمع ذهبا وبترولا.... من باطن الأرض ويبني به جيشا يهاجم به الأطراف الأخرى ويحصل منهم على غنائم المعركة، والتي تكون أيضا بمقدار 10ـ 15 في المائة من أمواله أو خيرات أرضه، وكنت ألعب اللعبة وأرى أنها عادية، وأهجم وآخذ منه الغنائم التي جمعها من باطن الأرض في اللعبة طالما كان الموضوع مجرد لعب، وشروط اللعبة التي وافق عليها كل اللاعبين تعرفك أنه سيهجم عليك ويجب أن تحمي أرضك وكنوزك.... ولكنني
اكتشفت أن بعض اللاعبين يقوم بشراء الذهب والبترول بأموال حقيقية، فمثلا ليحصل على مليون دينار ذهبي في اللعبة يدفع حوالي10 دولارات، ويقوم بالدفع الحقيقي، وحين أقوم بالهجوم عليه أحصل على غنائم منه بنسبة 10% أو أكثر، فهل اللعبة حرام أم حلال؟.
وشكرا.

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد:

فطالما كانت تلك الأموال تدفع لتحسين إمكانيات اللاعبين في اللعبة بشراء ما ذكر من الذهب والبترول ونحو ذلك، فهذا بمجرده لا حرج فيه، وانظر الفتويين رقم: 206584، ورقم: 266371، وما أحيل عليه فيهما.

وإنما الحرج فيما لو كان اللاعب الفائز سيحصل على أموال حقيقية من اللاعب الخاسر، وانظر الفتوى رقم: 100701 وإحالاتها. 

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: