الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

حكم إعطاء زكاة المال للأخ
رقم الفتوى: 290002

  • تاريخ النشر:الثلاثاء 4 جمادى الآخر 1436 هـ - 24-3-2015 م
  • التقييم:
4700 0 130

السؤال

عمي بنى بيتًا وعليه دَين يُدفع، والدَّين أكثر راتبه، وباقي الراتب لا يكفيه، فهل يجوز أن يعطيه أبي من زكاة المال؟

الإجابــة

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله، وصحبه، أما بعد:

فإذا كان عمك لا يملك إلا بيته الذي يسكنه، وبقية راتبه التي لا تسد حاجاته، فإنه من مصارف الزكاة، وبالتالي؛ فيجوز لوالدك أن يدفع له زكاته، بل إن إعطاءه في هذه الحالة أفضل من غيره؛ لما فيه من الصدقة وصلة الرحم معًا. وراجعي في ذلك الفتوى رقم: 25067.

والله أعلم.

 

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: