الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

حكم تسمية البنت بـ: (جود) وما معناه؟
رقم الفتوى: 297067

  • تاريخ النشر:الأربعاء 2 شعبان 1436 هـ - 20-5-2015 م
  • التقييم:
53576 0 201

السؤال

هل يجوز تسمية ابنتي القادمة إن شاء الله خلال أيام قليلة (جّوْدْ)
وما معناه؛ لأني لم أعثر على معنى له، غير أن:
جُود: اسم مؤنث (بنت)
اسم علم، مؤنث عربي.
معناه: الكرم، الحُسن، الفعل الجيد. ويطلق كذلك على المطر الغزير، من قولهم: جادت السماءُ. وقد أحبوه لخفته.
أصل اسم جُود: عربي.
فهل هذا صحيح أم لا؟
الرجاء إفادتي، ولكم جزيل الشكر، والامتنان.
والرجاء إرسال المعنى الصحيح للاسم.
وهل هو اسم بنت، أم ولد؟

الإجابــة

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله، وصحبه، أما بعد:

 فإن الجَود بالفتح، يعنى به المطر الغزير، وأما الجُود بالضم، فهو الكرم، وقد يعنى به الجوع، كما في القاموس. 

وقال الفيومي في المصباح: جاد الرجل، يجود من باب قال، جودا بالضم، تكرم، فهو جواد، والجمع أجواد، والنساء جود .... وجادت السماء جَودا بالفتح أمطرت. اهـ.

وقال الثعالبي في فقه اللغة، وسر العربية: إذا كان المطر مستمرا، فهو الودق. فإذا كان ضخم القطر، شديد الوقع، فهو الوابل. فإذا تبعق بالماء، فهو البعاق. فإذا كان يروي كل شيء، فهو الجود. اهـ.

ولم نعثر بعد البحث على امرأة من نساء العرب الأوائل، أو الصحابة، والتابعين تسمى باسم جود، وعلى كل، فلا حرج في تسمية ابنتك به.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: