الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

حكم تسمية البنت باسم: أسينات
رقم الفتوى: 297724

  • تاريخ النشر:الثلاثاء 8 شعبان 1436 هـ - 26-5-2015 م
  • التقييم:
79103 0 207

السؤال

إخواني الكرام سأرزق بمولودة في القريب العاجل، وأريد أن أسأل عن اسم أسينات.
ولكم مني كل محبة وتقدير.

الإجابــة

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله وصحبه، أما بعد:

 فلم نجد هذا الاسم في شيء من المصادر المعتمدة، وقد ذكرت بعض المواقع الالكترونية لهذا الاسم بعض المعاني منها المحذور ومنها غير ذلك، إلا أنها اتفقت فيما بينها على أنه اسم أعجمي، والقاعدة في الأسماء الأعجمية أن لا يسمي المسلم بها أبناءه أو بناته إلا إذا عرف معانيها، فلعلها تتضمن معنى سيئاً أو شعاراً يتنافى مع الدين والأخلاق، ولا يؤمن ذلك في هذا العصر الذي اختلطت فيه المفاهيم واختلت فيه الموازين.

ونصيحتنا لك أن تسمي ابنتك بأحد أسماء أمهات المؤمنين أو بنات النبي صلى الله عليه وسلم أو غيرها من أسماء الصحابيات أو التابعيات ونساء السلف، كفاطمة أو عائشة أو خديجة أو زينب أو ما أشبه ذلك من الأسماء التي ليس فيها محظور شرعي. وراجع الفتاوى رقم: 35461.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: