حكم سماع الأغاني المصحوبة بالموسيقى لإزالة الموسيقى منها - إسلام ويب - مركز الفتوى
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

حكم سماع الأغاني المصحوبة بالموسيقى لإزالة الموسيقى منها
رقم الفتوى: 300121

  • تاريخ النشر:الإثنين 28 شعبان 1436 هـ - 15-6-2015 م
  • التقييم:
4926 0 182

السؤال

قرأت في فتوى لديكم أن الاستماع لأغنية خالية من الموسيقى حلال، مع أنني إذا أردت إخراج الموسيقى فإنه يجب علي في الأول الاستماع إليها فهل يحل ذلك؟.

الإجابــة

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله وصحبه، أما بعد: 

فليس كل غناء خال عن الموسيقى مباحا استماعه، بل في هذا تفصيل ينظر في الفتوى رقم: 208630.

ثم إن الأصل هو تحريم سماع المعازف، فلا يباح ذلك بذريعة تخليص الأغنية من الموسيقى لتصير خالية عنها، فليس ذلك مصلحة يباح لأجلها ما حرمه الله تعالى، نعم إذا فعل شخص هذا، وصارت الأغنية خالية عن الموسيقى، وكانت مستوفية للشروط الأخرى التي يباح بها الغناء الخالي عن الموسيقى جاز استماعها حينئذٍ.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: