حكم اللقب بـ أبو النور - إسلام ويب - مركز الفتوى
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

حكم اللقب بـ: أبو النور
رقم الفتوى: 301501

  • تاريخ النشر:الأحد 12 رمضان 1436 هـ - 28-6-2015 م
  • التقييم:
9355 0 168

السؤال

كنية والدي: أبو نورالدين، ويلقب بـ(أبو النور) فما حكم هذا اللقب؟.

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد:

فلا حرج في اللقب أو الكنية بأبي النور، والنور وإن كان اسما من أسماء الله الحسنى وصفة من صفاته العليا، فإنه ليس من الأسماء المختصة به والتي لا تجوز التسمية بها، وإنما هو من الأسماء المشتركة التي تطلق على الخالق سبحانه وتعالى وعلى المخلوق، وانظر الفتوى رقم: 8726.

وللمزيد من الفائدة عن التسمية بـ: نور الدين وما أشبهه انظر الفتوى رقم: 246685.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: