الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

جراحة تصغير المعدة - رؤية شرعية
رقم الفتوى: 30551

  • تاريخ النشر:الأربعاء 7 صفر 1424 هـ - 9-4-2003 م
  • التقييم:
4730 0 304

السؤال

امرأة تريد إجراء عملية جراحية لتصغير حجم المعدة لتقلل من تضخم جسدهاعن طريق الإقلال من الطعام الداخل إلى الجسد .. فهل هذا جائز شرعا؟ وجزاكم الله خيرا..

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد:

فإنه لا يجوز لهذه المرأة القيام بهذه العملية لأنه لا توجد ضرورة إليها، وما دام الأمر كذلك فإن فعلها يعد محرماً شرعاً لدخوله ضمن العمليات التحسينية التي قد ذكرنا حكمها في الفتوى رقم: 11647والفتوى رقم:
8149
وننبه هنا إلى أنه توجد أكثر من وسيلة مشروعة للتخلص من السمنة الزائدة:
1-المداومة على الصوم.
2-التقليل من الطعام والاقتصار على الحد الأدنى منه.
3-مزاولة الرياضة.
فهذه الأمور وما شابهها تساعد على بلوغ المطلوب دون الوقوع في فعل محرم.
والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: