الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

حكم إقامة حفل الزفاف في المسجد
رقم الفتوى: 30804

  • تاريخ النشر:الخميس 15 صفر 1424 هـ - 17-4-2003 م
  • التقييم:
7921 0 251

السؤال

هل يجوز للعروس ليلة عرسها أن تلبس ملابس مكشوفة (تكشف مثلا عن ذراعيها ورأسها) وهي تجلس مع النساء؟ علما بأن حفل زفافها في المسجد.أفيدونا جزاكم الله خيرا ونرجو سرعة الرد حتى يتسنى لنا الاستفادة الفعلية.

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد:

فقد سبقت الإجابة على ما يجوز للعروس إبداؤه أمام مثيلاتها من النساء في الفتوى رقم: 17113.
أما بخصوص إقامة حفل الزفاف في المسجد، فهذا مما لا ينبغي فعله، لأن المساجد إنما بنيت للذكر والصلاة، ولم تبن لمثل هذه الأمور، لقول النبي صلى الله عليه وسلم: إنما بنيت المساجد لما بنيت له رواه مسلم.
قال النووي: في هذا الحديث فوائد منها: النهي عن نشد الضالة في المسجد، ويلحق به ما في معناه من البيع والشراء والإجارة ونحوها من العقود، وكراهة رفع الصوت في المسجد، قال القاضي: يكره، قال مالك وجماعة من العلماء يكره رفع الصوت في المسجد بالعلم وغيره. انتهى.
ولا شك أن هذا النوع من الحفلات لن يخلو من رفع الصوت، إضافة إلى أنه قد يكون من النسوة من هي حائض، وقد يصحبن معهن بعض الأطفال ممن هم دون سن التمييز إلى غير ذلك.
والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: