الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

رتبة حديث: لعق الإناء، ولقط الفناء، وترك الزناء...
رقم الفتوى: 312571

  • تاريخ النشر:الثلاثاء 21 محرم 1437 هـ - 3-11-2015 م
  • التقييم:
14246 0 1292

السؤال

ما مدى صحة الحديث: (ثلاث يورثن الغنى: ترك الزنا، ولعق الإناء، ولقط الفناء) أو ما شابه ذلك؟
ولكم الشكر.

الإجابــة

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله، وصحبه، أما بعد:

فهذا الحديث لا أصل له، وإنما هو مما اشتهر على الألسنة، فقد ذكر هذا الحديث العجلوني في (كشف الخفاء ومزيل الإلباس عما اشتهر من الأحاديث على ألسنة الناس) عند ذكره لحديث: غسل الإناء وطهارة الفناء يورثان الغناء. حيث قال: أورده الديلمي ثم ابنه بلا إسناد عن أنس مرفوعًا، كذا في الأصل، والتمييز، وأخرجه الخطيب وابن النجار في تاريخهما، وهو ضعيف، والمشهور على الألسنة: لعق الإناء، ولقط الفناء، يورثان الغناء. واشتهر أيضًا: لعق الإناء، ولقط الفناء، وترك الزناء، يورث الغناء. انتهى.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: