الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

كتب معاصرة في فقه البيوع
رقم الفتوى: 315040

  • تاريخ النشر:الأربعاء 13 صفر 1437 هـ - 25-11-2015 م
  • التقييم:
5124 0 158

السؤال

قرأت فتوى لفضيلتكم عن سؤال لكتاب عن فقه البيوع، وأجبتم السائل أنه ربما الكتب التي تشيرون بها عليه لا توجد في بلده، أنا أريد كتابا مختصرا مستقلا في فقه البيوع وأرجو أن تشيروا علي بعدد منها، وأنا سأبحث ـ إن شاء الله ـ عن أحدها في بلدي أو أبحث عنها في النت بصيغة الـ pdf

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد:

   فكتب فقه البيوع كثيرة نذكر لك منها على سبيل المثال كتاب فقه المعاملات لمعالي الشيخ صالح الفوزان، وتيسير فقه المعاملات للشيخ عبدالله الجبرين، وفقه البيع والاستيثاق والتطبيق المعاصر للسالوس وفقه المعاملات المالية والمصرفية المعاصرة للدكتور نزيه حمّاد وأحكام المعاملات الشرعية للشيخ علي الخفيف، وللشيخ محيي الدين القره داقي حقيبة اقتصادية نافعة أيضا من ضمنها بحوث في الاقتصاد الإسلامي في مجلد، وبحوث في فقه المعاملات المالية المعاصرة، في مجلدين، وبحوث في فقه البنوك الإسلامية: دراسة فقهية اقتصادية مقارنة في مجلدين أيضا، وغير ذلك من الكتب التي تطرقت إلى فقه البيوع  بإجمال.

ويمكنك الدخول إلى مكتبة صيد الفوائد والبحث عن كتب فقه البيوع وستجد ما يشفي غلتك بإذن الله.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: