الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

ضوابط المتاجرة في الأسهم والعملات في المواقع الإلكترونية
رقم الفتوى: 321343

  • تاريخ النشر:الأحد 21 ربيع الآخر 1437 هـ - 31-1-2016 م
  • التقييم:
4489 0 148

السؤال

ما مشروعية التعامل في موقع إيتورو ـ etoro ـ أريد شراء أسهم من شركات تكنولوجية مثل فيسبوك وجوجل، ومن ثم بيعها في نفس الموقع، ولن أدخل في مجال الهامش؟ وما حكم تبادل العملات في هذا الموقع؟ وهل هو حرام أم حلال؟.
ولكم جزيل الشكر.

الإجابــة

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله وصحبه، أما بعد:

فالحكم على الشيء فرع عن تصوره، والسائل لم يذكر لنا طريقة التعامل مع الموقع، ولا بين لنا شيئا من بنود العقد معه وبالتالي، لا يمكننا الحكم على التعامل مع الموقع بالحل أو الحرمة، وراجع في ضوابط المتاجرة عن طريق الإنترنت في العملات وغيرها، في الفتويين رقم: 49514، ورقم: 71413. وراجع لمزيد الفائدة الفتويين رقم: 283099، ورقم: 313933.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: