هل تجوز صلاة المرأة بالبنطال في المنزل؟
رقم الفتوى: 321742

  • تاريخ النشر:الأربعاء 24 ربيع الآخر 1437 هـ - 3-2-2016 م
  • التقييم:
22752 0 150

السؤال

هل تجوز الصلاة ببنطال في المنزل؟ أم يجب لبس عباءة لذلك؟

الإجابــة

الحمد لله، والصلاة والسلام على نبينا محمد، وعلى آله، وصحبه، ومن والاه، أما بعد:

فتكره صلاة المرأة ببنطال، ولو في بيتها؛ لما في لبس البنطال من تحجيم أعضاء المرأة، وبدنها، فقد قال المرداوي في كتابه الإنصاف: قال المجد في شرحه: محل الاستحباب في حق الرجل، فأما المرأة فيكره الشد فوق ثيابها؛ لئلا يحكي حجم أعضائها، وبدنها. انتهى.

وقد سئل الشيخ صالح الفوزان عضو هيئة كبار العلماء هذا السؤال: هل يجوز الصلاة بالبنطلون بالنسبة للمرأة وبالنسبة للرجل، وأيضًا إذا لبست المرأة ثوبًا خفيفًا ليس مبينًا لعورتها، فما حكم الشرع في ذلك؟

فأجاب -حفظه الله-: الثياب الضيقة التي تصف أعضاء الجسم، وتصف جسم المرأة، وعجيزتها، وتقاطيع أعضائها لا يجوز لبسها، والثياب الضيقة لا يجوز لبسها للرجال، ولا للنساء، ولكن النساء أشدّ؛ لأن الفتنة بهن أشدّ.

 أما الصلاة في حد ذاتها، إذا صلى الإنسان وعورته مستورة بهذا اللباس، فصلاته في حد ذاتها صحيحة؛ لوجود ستر العورة، لكن يأثم من صلى بلباس ضيق؛ لأنه قد يخل بشيء من شرائع الصلاة لضيق اللباس، هذا من ناحية، ومن ناحية ثانية يكون مدعاة للافتتان، وصرف الأنظار إليه، ولا سيما المرأة. انتهى.

وانظري الفتوى رقم: 120708، عن حكم لبس المرأة الثياب الضيقة في الصلاة، والفتوى رقم: 209869، عن مذاهب العلماء في الصلاة بالملابس الضيقة، والفتوى رقم: 257506، عن حكم لبس المرأة للبنطلون.

والله أعلم. 

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة