الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

رفع اليدين في الدعاء سنة ومن أسباب إجابة الدعاء
رقم الفتوى: 324871

  • تاريخ النشر:الخميس 8 جمادى الآخر 1437 هـ - 17-3-2016 م
  • التقييم:
7446 0 199

السؤال

سؤالي في حكم رفع اليدين في الدعاء: الأصل المشروعية، ولكن هل إذا سألت أحدا على سبيل المثال، وقلت له: هل عندك اختبار؟ وقال لي: نعم، وقلت له: الله يوفقك، أو الله يحفظك، أو الله يهديك.
هل أحتاج لرفع اليدين عند قولها؟

الإجابــة

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله، وصحبه، أما بعد:                 

 فرفع اليدين في الدعاء سنة، وليس بواجب، وهو من أسباب إجابة الدعاء، وهو أفضل من الدعاء باللسان بغير رفع؛ وبالتالي, فإذا قلت لشخص:

" الله يوفقك, أو الله يحفظك, أو الله يهديك" فمن الأفضل أن ترفع يديك عند هذا الدعاء, وإذا لم تفعل, فلا حرج عليك. وللمزيد عن هذا الموضوع راجع الفتوى رقم: 180007.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: