الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

ليس كل ضرر يحدث للإنسان يكون بفعل القرين
رقم الفتوى: 32505

  • تاريخ النشر:الأحد 24 ربيع الأول 1424 هـ - 25-5-2003 م
  • التقييم:
10966 0 227

السؤال

السلام عليكم
ادعت امرأة مسلمة ملتزمة بالدين أن تابعتها قد خنقت جنينها الذي في بطنها، ما مدى صحة ذلك، وعندما حملت مرة أخرى ذهبت إلى إحدى الشيخات فقرأت لها حتى ولدت بسلام، أفتونا أثابكم الله؟

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد: فلا شك أن كل إنسان له قرين من الجن كما ثبت ذلك من الحديث الصحيح الذي رواه مسلم عن عائشة وفيه فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: أقد جاءك شيطانك، قالت: يا رسول الله أو معي شيطان، قال: نعم، قلت: ومع كل إنسان شيطان، قال: نعم، قلت: ومعك يا رسول الله، قال: نعم ولكن ربي أعانني عليه حتى أسلم. وإذا ثبت هذا فإنه لا مانع أن يكون هذا القرين قد يتصرف بتصرفات فيها ضرر على الإنسان، لكن مع ذلك لا يمكن أن نحكم بأن كل ضرر يحدث هو بفعل ذلك القرين، لأن علم ذلك عند الله تعالى وحده. وللوقاية من شر هذا القرين أو غيره على الإنسان أن يلجأ إلى ربه عز وجل بالدعاء بأن يعصمه من شر المخلوقات بما فيها الجن والإنس، ثم عليه بالمداومة على الأذكار الصباحية والمسائية. والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: