الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

وضع شعار (الملهم) كإشارة للنبي في حملة ثقافية
رقم الفتوى: 326905

  • تاريخ النشر:الإثنين 4 رجب 1437 هـ - 11-4-2016 م
  • التقييم:
3501 0 127

السؤال

نحن جهة دعوية نقيم كل سنة في رمضان حملة ثقافية للناس، وفي رمضان القادم اتفقنا أن نجعل شعار حملتنا: الملهِم ـ وهي عن النبي صلى الله عليه وسلم القدوة، لأن جميع شرائح المجتمع تستلهم من شخصية النبي صلى الله عليه وسلم، فهل يجوز أن نطلق هذا الاسم على النبي صلى الله عليه وسلم ونجعله شعاراً لحملتنا؟.

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد:

فاستعمال مثل هذا الشعار وإن كان له وجه مقبول من حيث المعنى، كما جاء في معجم اللغة العربية المعاصرة: ألهمه شيئًا: أوعزه إليه وأوحاه، ألهمه جوُّ الرَّبيع هذه القصيدة... استلهم رأيَ فلان: طلب أن يتعرَّف عليه. اهـ.

إلا أننا نرى أن الأفضل هو الألفاظ المستعملة في النصوص الشرعية في وصف النبي صلى الله عليه وسلم، كلفظ: الأسوة الحسنة، وما قاربه، كالقدوة الطيبة.
والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: