الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

حكم العمل في غسل أطباق يؤكل فيها لحم خنزير
رقم الفتوى: 33520

  • تاريخ النشر:الخميس 19 ربيع الآخر 1424 هـ - 19-6-2003 م
  • التقييم:
7757 0 297

السؤال

السلام عليكم
أنا لاجئ في إحدى الدول الأوربية خلال دراسة اللغة لدينا عمل إجباري وقتي في أحد المطاعم ونغسل أطباقاً يؤكل فيها لحم الخنزير، هل يجوز أم لا؟ وشكراً.

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد: فلا يجوز لك أن تعمل في غسل أطباق يؤكل فيها لحم الخنزير إلا لضرورة ملجئة، مثل أن تخشى على نفسك أنك متى امتنعت عن هذا العمل تعرضت للهلاك أو الضرر الشديد ونحو ذلك من الأسباب المبيحة لفعل المحرم، وراجع الفتوى رقم: 2049، لمعرفة المزيد عن حكم العمل في المطاعم والفنادق التي تباع فيها الخمور والخنزير. وراجع الفتوى رقم: 29129 لمعرفة ضوابط الضرورة المعتبرة شرعاً. والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: