الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

مدى صحة حديث: "أظلم الناس من أطعم الناس للناس"
رقم الفتوى: 338248

  • تاريخ النشر:الأحد 29 محرم 1438 هـ - 30-10-2016 م
  • التقييم:
7428 0 176

السؤال

ما مدى صحة الحديث (أظلم الناس من أطعم الناس للناس)؟

الإجابــة

الحمد لله، والصلاة والسلام على نبينا محمد، وعلى آله، وصحبه، ومن والاه، أما بعد:

فلا نعلم حديثًا باللفظ الذي ذكره السائل، ولم نجده، والذي وقفنا عليه قريبًا منه، هو قولٌ يقوله أهل العلم في كتبهم غيرَ مسندٍ: أَظْلَمُ النَّاسِ مَنْ ظَلَمَ النَّاسَ لِلنَّاس. قاله أبو يوسف تلميذ أبي حنيفة في كتابه الخراج، وقاله غير واحد، وهو بمعنى قولِ التابعي الجليل محارب بن دثار -رحمه الله تعالى- الذي رواه عنه البيهقي في الشعب أنه قال: أَظْلَمُ النَّاسِ مَنْ ظَلَمَ لِغَيْرِهِ. أي: من ظلمَ الناس للناس، بمعنى لا لأجل مصلحته، هو بل لمصلحة غيره، فلعل ما ذكره السائل متصحفٌ عن هذه الجملة.

والله تعالى أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: