زيارة قبر الرسول صلى الله عليه وسلم بين السنة والبدعة - إسلام ويب - مركز الفتوى
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

زيارة قبر الرسول صلى الله عليه وسلم بين السنة والبدعة
رقم الفتوى: 33931

  • تاريخ النشر:الأحد 29 ربيع الآخر 1424 هـ - 29-6-2003 م
  • التقييم:
10729 0 312

السؤال

ما حكم زيارة قبر الرسول بدون قصد؟

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد: فإن زيارة قبر النبي صلى الله عليه وسلم إنما تشرع لمن كان بالمدينة أو قريباً منها، أما بالنسبة لمن كان بعيداً عن المدينة فإنه لا يشرع في حقه السفر لزيارة قبره صلى الله عليه وسلم، لقول النبي صلى الله عليه وسلم: لا تشد الرحال إلا إلى ثلاثة مساجد: المسجد الحرام ومسجد الرسول (صلى الله عليه وسلم) ومسجد الأقصى. رواه البخاري. ولمزيد من الفائدة راجع الفتوى رقم: 19508، والفتوى رقم: 24964. والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: