أهم شروط صحة بيع السلم قبض الثمن كاملا في مجلس القعد - إسلام ويب - مركز الفتوى
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أهم شروط صحة بيع السلم قبض الثمن كاملا في مجلس القعد
رقم الفتوى: 354829

  • تاريخ النشر:الأربعاء 20 رمضان 1438 هـ - 14-6-2017 م
  • التقييم:
3992 0 84

السؤال

أنا على علم ببيع السلم وشروط صحته، ولكنني أرغب في المتاجرة عن طريق الأنترنت، وعلى الأنترنت تختلف الظروف قليلاً عن الواقع الملموس، فالبيع سيتم بهذه الآلية:
1ـ شركة أجهزة كمبيوتر معروفة عالمياً تبيع أجهزة كمبيوتر داخل الصين.
2ـ سأقوم بعرض الجهاز على موقع إنترنت تجاري في الولايات المتحدة... وأقوم بتحديد مواصفات الجهاز وعرض صور له.
3ـ العرض يكون متضمنا لسعر الجهاز مع زيادة أو ربح بسيط لي، وسعر الشحن وميعاد التسليم للمشتري، وأحياناً يكون السعر شاملا لسعر الشحن.
4ـ المشتري يطلع على العرض الذي أقدمه من خلال الموقع ويتعرف على المنتج ومواصفاته والسعر الذي أعرضه وميعاد التسليم.
5ـ المشتري إذا أعجبه العرض فإنه يقوم بإرسال المال لي عن طريق الموقع.
6ـ أستخدم هذا المال لشراء الجهاز من الشركة في الصين وأقوم بعمل اللازم لتوريده إلى المشتري ويبقى لي جزء بسيط من المال كربح.
مع العلم بالنقاط الآتية:
1ـ المشتري يكون على علم بمكان الجهاز في الصين، ويكون على علم بأنني سأتولى عملية الشحن.
2ـ المشتري قد يظن أنني أملك الجهاز بحوزتي.
3ـ المشتري قد لا يكون على علم بسعر الجهاز في الشركة
4ـ عندما يقوم المشتري بإرسل المال لي أصبح مسؤولاً مسؤلية كاملة عن إيصال الجهاز له وأي مخالفة تصدر مني سواء في ميعاد التسليم أو حالة الجهاز... أقوم برد المبلغ الذي استلمته منه كاملا.
5ـ سأتحمل أي تكلفة زادت على الجهاز وأي زيادة في الأسعار خلال عملية الشراء والتوريد.
6ـ يحق للمشتري إرجاع الجهاز لي إذا وجده لم يوافق الوصف في عرضي واسترداد المبلغ المدفوع كاملا.
7ـ الموقع يقوم بالبت في أي خلاف ينشأ بيني وبين المشتري إذا حدث خلاف في عملية البيع والشراء.
8ـ أمتلك المال الكافي لشراء المنتج وتخزينه قبل عرضه للبيع.
9ـ لا أحصل فعلياً على الجهاز ولا أطلع عليه لوجودي في بلد آخر، ولكنني على دراية كاملة بمواصفاته وجودته.
10ـ أحياناً أحصل على الجهاز في مخزن أستأجره في الصين أو أمريكا قبل توريده للمشتري، ولكنني كما ذكرت لا أطلع عليه لوجودي في بلد آخر.
11ـ في بعض الأحيان يكون عرضي على الموقع في هيئة مزاد علني يقوم بعض المشترين بالمزايدة على الجهاز خلال وقت محدد حتى يغلق المزاد ويفوز صاحب أعلى سعر، ومن ثم يقوم بالدفع وأقوم بالتوريد، فهل التربح بهذا الشكل حرام أم حلال؟.

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد:

فبالجملة ليس في النقاط التي ذكرها السائل ما يتعارض مع بيع السلم الصحيح، وقد سبق لنا إجمال شروط جواز البيع والشراء عبر الإنترنت، في الفتوى رقم: 23846.

وبيان الصور الصحيحة للبيع إذا لم تكن السلعة مملوكة للبائع، في الفتوى رقم: 323008 .

وراجع في تعريف عقد السلم وبيان شروطه وأحكامه الفتوى رقم: 11368.

وأهم هذه الشروط: قبض الثمن كاملا ـ قبضا حقيقيا أو حكميا ـ في مجلس القعد، وراجع الفتوى رقم: 258670.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: