هل تصح تحية المسجد في الطرق المؤدية للحرم - إسلام ويب - مركز الفتوى
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

هل تصح تحية المسجد في الطرق المؤدية للحرم
رقم الفتوى: 36300

  • تاريخ النشر:الإثنين 20 جمادى الآخر 1424 هـ - 18-8-2003 م
  • التقييم:
6086 0 287

السؤال

في موسم الحج يصلي بعض الحجاج في الطرقات المؤدية إلى الحرم فهل يجب على هؤلاء صلاة تحية المسجد في هذه الطرقات؟
وجزاكم الله كل خير.

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد: فالطرق المؤدية إلى الحرم أو غيره من المساجد لا تدخل في مسمى المسجد لغة ولا شرعًا، ولذا فإن سنة تحية المسجد لا تشملها، إذ تحية المسجد صلاة مسبَّبة وسببها دخول المسجد، ومؤدي الصلاة في الطريق لم يتلبس بسبب هذه الصلاة، فتكون في حقه معدومة، فالسبب هو ما يلزم من وجوده الوجود ومن عدمه العدم لذاته. وراجع الفتوى رقم: 31464. والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: