الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

حكم تكرار الفاتحة في الركعة
رقم الفتوى: 368809

  • تاريخ النشر:الأربعاء 23 ربيع الآخر 1439 هـ - 10-1-2018 م
  • التقييم:
4434 0 96

السؤال

إمام صلى بنا العشاء، وبعد قراءته للفاتحة في الركعة الأولى قرأ سورة الناس، ثم قرأ سورة الفاتحة بعدها، وقال آمين، وقال الناس خلفه آمين، ثم بدأ بسورة البقرة، ثم ركع وأكمل الركعة والصلاة.السؤال: ما حكم قراءة الفاتحة مرتين في نفس الركعة؟ وهل التأمين جزء من الفاتحة أم لا؟ وهل نؤمن خارج الصلاة وداخلها سواء. وما حكم الصلاة؟ وهل على الإمام وزر إن كان يعتقد أن الفاتحة سورة من سور القرآن مثل أي سورة أخرى؟

الإجابــة

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله وصحبه، أما بعد:                             

 فقد تضمن سؤالك عدة أمور, وستكون الإجابة في النقاط التالية:

1ـ تكرارالفاتحة في الركعة الواحدة لا يبطل الصلاة, ولو عمدا على القول الصحيح. وراجع التفصيل في الفتوى رقم: 125639.

2ـ التأمين ليس جزءا من الفاتحة, وإنما هي دعاء بمعنى: اللهم استجب، كما تقدم في الفتوى رقم: 6034.

3ـ التأمين في الصلاة سنة في حق كل من فرغ من الفاتحة, كما أنه مشروع لمن قرأ الفاتحة خارج الصلاة, إلا أنه آكد أثناء الصلاة. وراجع في ذلك الفتوى رقم: 26272, والفتوى رقم: 35738.

4ـ الفاتحة سورة من القرآن، وهي أعظم سورة, لقوله صلى الله عليه وسلم لأبي سعيد بن المعلى رضي الله عنه: لأعلمنك أعظم سورة في القرآن قبل أن تخرج من المسجد... إلى أن قال له: (الْحَمْدُ لِلَّهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ) هي السبع المثاني، والقرآن العظيم الذي أوتيته.

ولا يأثم الإمام إذا جهل فضل سورة الفاتحة, واعتقد أنها كغيرها من سور القرآن, إذ لا يجب عليه تعلم مثل هذه الفضائل، وقد ذكرنا ما يجب تعلمه على المكلف في الفتوى رقم: 59220, والفتوى رقم: 320461 ، وانظر كذلك للفائدة الفتوى رقم: 122329، وما أحيل عليه فيها.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: