الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

زكاة هذا المال ربع العشر
رقم الفتوى: 37227

  • تاريخ النشر:السبت 17 رجب 1424 هـ - 13-9-2003 م
  • التقييم:
10927 0 298

السؤال

ما هي قيمة الزكاة بالنسبة للمال المدخر مثلاً كم يتوجب في دفع الزكاة على 1000 يورو؟
وشكراً.

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد: فتجب الزكاة في هذا المال المدخر إذا بلغ نصاباً وحال عليه الحول، وأما المقدار الواجب فيه فهو ربع العشر أي 2.5%. وعلى هذا، فالواجب إخراجه من هذا المبلغ المذكور هو خمسة وعشرون. وننبه في ختام هذا الجواب إلى أن هذا المال إن كان مدخراً على حال تترتب عليها فائدة ربوية، كوضعه في صندوق توفير أو نحو ذلك، فحينئذ إنما تجب الزكاة في أصله إذا بلغ نصاباً وحال عليه الحول، وأما الفائدة الربوية فالواجب التخلص منها بإنفاقها في وجوه الخير، كما أن الواجب سحب هذا المال، ما لم تكن هنالك ضرورة لوجوده، كخوف ضياعه، مع عدم وجود بنك إسلامي، ولمزيد من الفائدة تراجع الفتوى رقم: 3598، والفتوى رقم: 22558. والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: